هندسة الأزهر
السلام عليكم ..اهلا وسهلا بك عزيزى الزائر نورت المنتدى بزيارتك لنا ..انت غير مسجل فى منتدى كليه هندسه الازهر ..سوف تتمتع بالعديد من المميزات اذا قمت بالتسجيل وذلك بالضغط على الزر اسفله(زر التسجيل) اما اذا كنت مسجل بالفعل ..فلتسجل دخولك عن طريق الضغط على الزر اسفله(زر الدخول) اما اذا كنت تريد اخفاء هذه الرساله فاضغط على الزر اسفله (زر الاخفاء)

هندسة الأزهر

معا لنتواصل.... من أجل حياة جامعية أفضل.
 
الرئيسيةدخولالتسجيلمكتبة الصوردخول الاعضاء

شاطر | 
 

 اربعة أسئلة تحتاج أجوبة؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
shady
مشرف التنمية البشرية


عدد الرسائل : 1269
العمر : 30
العمل/الترفيه : ملازم مهندس
الـكـلـيـــة : : الهندسه

مُساهمةموضوع: اربعة أسئلة تحتاج أجوبة؟   الثلاثاء أغسطس 17, 2010 8:34 am

السلام عليكم و رحمة الله و بركاتة

اليوم جايب لكم 4 اسئلة واتمنى منكم اتجاوبو عليها بكل صراحة







1.ما رأيكم بعمل المرأة؟



2. هل ما زال هنالك أشخاص يؤمنون بالصداقة .. و ماذا تعرف الصداقة من وجهة نظرك؟



3. كيف تتعرف على نفسك؟



4.كيف يمكنني أن أكون أكثر تركيزا في صلاتي؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
deyaa
مشرف عام على اقسام المنتدى
مشرف عام على اقسام المنتدى


عدد الرسائل : 1998
العمر : 25
العمل/الترفيه : جمعيه خيريه
الـكـلـيـــة : : هندسه شعبة بنات

مُساهمةموضوع: رد: اربعة أسئلة تحتاج أجوبة؟   الثلاثاء أغسطس 17, 2010 10:49 pm

جزاكم الله كل خير يا باشمهندس على هذا الموضوع و هذه الأسئله
لا أدرى إذا كان من حسن حظى أنى أول من يجيب على هذه الأسئله أم
هذا من سوء حظى و لكن على كل حال سأجيب عنها بكل صراحه كما طلبت حضرتك.

بالنسبه الى السؤال الأول القائل ما رأيكم بعمل المرأة؟

من و جهة نظرى لا ضرر ولا يعيبها العمل
ما دامت تؤدى واجباتها و تحافظ على تعاليم دينها
و ما دام عملها فى ما هو مباح و لا يلهيها عن دورها الأساسى فى الحياه

أما بالنسبه الى السؤال الثانى وهو هل ما زال هنالك أشخاص يؤمنون بالصداقة .. و ماذا تعرف الصداقة من وجهة نظرك؟

فنعم هناك من يؤمنون بالصداقه و أنا واحده من هؤلاء المؤمنون
و اما عن الشق الثانى من السؤال و هو تعريفها بالنسبه الى فهو
تعريف يمكن يكون بسيط بالنسبه الى و لكن معقد بالنسبه لمن يسمعه
الصداقه بالنسبه الى هى حب فى الله، خالصاً لوجه سبحانه بعيداً عن أى مصالح ، يجمع بين طرفين أو أكثر يراعى كل منهما الله فى كل ما يفعل و ما يقول .
هذا الحب يجعل كل منهما مرآة الاخر يتعوانان فيما بينهم على طاعة الله يشدان بأزر بعضهم و يحامون على بعضهم .
يجمع هذا الحب بينهما لدرجه تجعلهم كأنهم شخص واحد فى جسدين ، تجدهم يشعرون ببعضهم حتى و إن بعدت بينهم المسافات .
هذه هى الصداقه من وجهة نظرى و هذه هى الصداقه التى أؤمن بها

نيجى بقى للسؤال الثالث وهو كيف تتعرف على نفسك؟

أتعرف على نفسى من خلال مراقبة نظرة من حولى لى و معرفة رأيهم بى .
أتعرف على نفسى من خلال هؤلاء الأصدقاء الذين أثق بهم .
أتعرف على نفسى من خلال رأى والدى و والدتى فى .
اتعرف على نفسى من خلال تقييم أعمالى و محاسبة نفسى كل يوم قبل النوم .
أتعرف على نفسى من خلال بعض التقيمات التى على الأنترنت.

و أخيرا بالنسبه الى السؤال الرابع القائل كيف يمكنني أن أكون أكثر تركيزا في صلاتي؟

يكون عن طريق الأستعداد النفسى قبل الصلاه بتهيأتها للوقفوف أمام الله سبحانه وتعالى .
يكون عن طريق تذكيرها أمام من ستقف و تتحدث و تناجى و تسجد (قل إن صلاتى ونسكى ومحياي و مماتى لله رب العالمين) .
يكون عن طريق تخيل أنى أصلى و أنا واقفه على الصراط و الجنة عن يمينى والنار عن شمالى و الله ناظر الى من أمامى و الرسول محمد عليه صلاة الله وسلامه يراقبنى من خلفى.

أظن أننى بهذا أكون قد أجبت عن أسألة حضرتك الأربعه بكل صراحه و فى إنتظار
مشاهدة إجابات حضرتك و باقى الأعضاء الأفاضل

_________________
اذا اردت الحياة كما تريد
................
سر فيما تريد وان كان بعيد
...............
وان خفت من مال او قوة او جاه
.................
اعلم ان لا دائم الا وجه الله
...................
وان تركت اخرون ليأخذو حلمك
...............
فقد احتملت الم لن يحتمله غيرك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
shady
مشرف التنمية البشرية


عدد الرسائل : 1269
العمر : 30
العمل/الترفيه : ملازم مهندس
الـكـلـيـــة : : الهندسه

مُساهمةموضوع: رد: اربعة أسئلة تحتاج أجوبة؟   الأربعاء أغسطس 18, 2010 12:12 am

جزاكي الله خيرا رد رائع وجميل كل مافيه ورأي شخصي اعتبره مثالا للتفكير الديني والاخلاقي وعظم الشأن والفكر بالنسبه ليكي يابشمهندسه فأنا اتفق معكي في معظم الرد فنعم انا مع عمل المرأه ولكن في مكان كما قلتي تحافظ علي دينها وعرضها ودينها وأهلها وزوجها
والصداقه كنز لمن يغتنمه ولا أري تعريفك معقدا بل بالعكس تعريف رائع تدوم الصداقه طالما خالصه لله
اتعرف علي نفسي بنظري كما قلتي في راي الاخرين في ولكن من يحبني ويخاف علي وكذلك كلمة رائعه بالنظر في المرأه قبل النوم ومراجعة شريط حياتي يوميا للوقوف علي الايجاب والسلب
واركز في صلاتي بالمراقبه طول اليوم فذنوبنا هي الفيصل في التركيز والاقبال علي الله


جزاكي الله خيرا بشمهندسه وفي انتظار باقي الاخوه الاعضاء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
deyaa
مشرف عام على اقسام المنتدى
مشرف عام على اقسام المنتدى


عدد الرسائل : 1998
العمر : 25
العمل/الترفيه : جمعيه خيريه
الـكـلـيـــة : : هندسه شعبة بنات

مُساهمةموضوع: رد: اربعة أسئلة تحتاج أجوبة؟   الأربعاء أغسطس 18, 2010 12:18 am

جزاكم الله كل خير يا باشمهندس على رأى حضرتك الغالى فى ما كتبت
و أنا اتفق مع حضرتك على أن الذنوب تعمل كفيصل فى محاولات تركيزنا للأقبال على الله
و لا أستطيع أن أصف مدى فرحى حين رأيت رد حضرتك فى انك موافق على عمل المرأه
حيث أننى كنت متخوفه من ان يكون راى حضرتك العكس نظرا لوضع حضرتك له فى اول الأسئله
و كنت انا اول من أجبت
لذا أرجوا من حضرتك أن تغفر لى سوء ظنى

_________________
اذا اردت الحياة كما تريد
................
سر فيما تريد وان كان بعيد
...............
وان خفت من مال او قوة او جاه
.................
اعلم ان لا دائم الا وجه الله
...................
وان تركت اخرون ليأخذو حلمك
...............
فقد احتملت الم لن يحتمله غيرك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
shady
مشرف التنمية البشرية


عدد الرسائل : 1269
العمر : 30
العمل/الترفيه : ملازم مهندس
الـكـلـيـــة : : الهندسه

مُساهمةموضوع: رد: اربعة أسئلة تحتاج أجوبة؟   الأربعاء أغسطس 18, 2010 12:23 am

هههههههههههه اختاه الحريه للمرأه شيء متفق عليه شريطة استغلال هذه الحريه في مايتفق مع دينها واخلاقها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
deyaa
مشرف عام على اقسام المنتدى
مشرف عام على اقسام المنتدى


عدد الرسائل : 1998
العمر : 25
العمل/الترفيه : جمعيه خيريه
الـكـلـيـــة : : هندسه شعبة بنات

مُساهمةموضوع: رد: اربعة أسئلة تحتاج أجوبة؟   الأربعاء أغسطس 18, 2010 12:30 am

هذا كلام لا يفهمه الا قليلون
كما ان مفهوم الحريه بالنسبه الى المرأه أصلا مفهوم مغلوط بالنسبه الى الكثيرون
المهم
أن تكون حضرتك غفرت لى سوء ظنى و أن تتأكد حضرتك من أنك بهذا السؤال و هذا الرد
فتحت باباً للحوار فى مختلف الأتجاهات
لذا أرجوا ان يكون لدى حضرتك الوقت الكافى للمتابعه و المناقشه


_________________
اذا اردت الحياة كما تريد
................
سر فيما تريد وان كان بعيد
...............
وان خفت من مال او قوة او جاه
.................
اعلم ان لا دائم الا وجه الله
...................
وان تركت اخرون ليأخذو حلمك
...............
فقد احتملت الم لن يحتمله غيرك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
shady
مشرف التنمية البشرية


عدد الرسائل : 1269
العمر : 30
العمل/الترفيه : ملازم مهندس
الـكـلـيـــة : : الهندسه

مُساهمةموضوع: رد: اربعة أسئلة تحتاج أجوبة؟   الأربعاء أغسطس 18, 2010 1:12 am

انا تفهمت قولك ولا داعي للغفران لانه لم يحدث شيء

عن نفسي انا زوجتي لها الحق في العمل ولكن ما تقتضيه فهو من حقها ولبس لي حق فيه فانا متكفل ببيتي ان شاء الله
اما ان شعرت باهمال في بيتي وفي اولادي فلاداعي لهذا العمل فبيتها احق بها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
deyaa
مشرف عام على اقسام المنتدى
مشرف عام على اقسام المنتدى


عدد الرسائل : 1998
العمر : 25
العمل/الترفيه : جمعيه خيريه
الـكـلـيـــة : : هندسه شعبة بنات

مُساهمةموضوع: رد: اربعة أسئلة تحتاج أجوبة؟   الأربعاء أغسطس 18, 2010 11:16 pm

كلام جميل و مقنع جداً
و استأذن حضرتك فى أن أضيف بعض الأسئله
للنناقشها مع أعضاء منتدنا الكريم إذا لم يكن لدى حضرتك مانع

_________________
اذا اردت الحياة كما تريد
................
سر فيما تريد وان كان بعيد
...............
وان خفت من مال او قوة او جاه
.................
اعلم ان لا دائم الا وجه الله
...................
وان تركت اخرون ليأخذو حلمك
...............
فقد احتملت الم لن يحتمله غيرك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
shady
مشرف التنمية البشرية


عدد الرسائل : 1269
العمر : 30
العمل/الترفيه : ملازم مهندس
الـكـلـيـــة : : الهندسه

مُساهمةموضوع: رد: اربعة أسئلة تحتاج أجوبة؟   الأربعاء أغسطس 18, 2010 11:34 pm

جزاكي الله خيرا اختاه

ولك مطلق الحريه في طرح ماتريدينه فهنا في هذا المنتدي كل بشمهندس وبشمهندسه لابد ان يعرف ان هذا المنتدي فرصه كبيره ومجال لطرح كلا منا مايريد ويعبر عما يريد بحريه وطلاقه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
deyaa
مشرف عام على اقسام المنتدى
مشرف عام على اقسام المنتدى


عدد الرسائل : 1998
العمر : 25
العمل/الترفيه : جمعيه خيريه
الـكـلـيـــة : : هندسه شعبة بنات

مُساهمةموضوع: رد: اربعة أسئلة تحتاج أجوبة؟   الأربعاء أغسطس 18, 2010 11:54 pm

لقد أثرت حضرتك نقطه فى هذا الحوار
وهو مفهوم الحريه بالنسبه للمرأه فكان سؤالى
هل تؤيد مبدأ حرية المرأه ؟؟؟؟
وما مفهوم هذه الحريه بالنسبه إليك ؟؟؟؟؟

_________________
اذا اردت الحياة كما تريد
................
سر فيما تريد وان كان بعيد
...............
وان خفت من مال او قوة او جاه
.................
اعلم ان لا دائم الا وجه الله
...................
وان تركت اخرون ليأخذو حلمك
...............
فقد احتملت الم لن يحتمله غيرك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
shady
مشرف التنمية البشرية


عدد الرسائل : 1269
العمر : 30
العمل/الترفيه : ملازم مهندس
الـكـلـيـــة : : الهندسه

مُساهمةموضوع: رد: اربعة أسئلة تحتاج أجوبة؟   الخميس أغسطس 19, 2010 12:04 am

الحريه ليست كما يفهما اويتفهما بعض اناس هذا المجتمع بانه الملابس وعدم لبس الحجاب بداية من هدي شعراوي وصفيه زغلول بخلع الحجاب وهذا بالنسبه لهم حرية المرأه
لكن مفهوم الحريه عندي والذي اعتبره رايي الشخصي هو فهم دينها جيدا اولا ثم تتحرر في معاملاتها مع المجتمع بعملها وكونها عضو نافع فيه وان لها حق مثل الرجل في اظهار مواهبها وطموحاتها فهناك سيدات علي عهد النبي حملوا الدين وكانوا يعلمونه الناس فمثلا السيده عائشه رضي الله عنها كانت من اكثر الصحابه رواية للحديث وكذلك الخنساء وغيرهم فحريتها في علمها وعملها علي نحو فهم الدين ومعرفة حقوقها ومايطلب منها من واجبات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الهواري
مراقب عام على اقسام المنتدى
مراقب عام على اقسام المنتدى


عدد الرسائل : 1357
العمر : 27
العمل/الترفيه : طالب
الـكـلـيـــة : : الهندسة

مُساهمةموضوع: رد: اربعة أسئلة تحتاج أجوبة؟   الخميس أغسطس 19, 2010 4:06 pm

1.ما رأيكم بعمل المرأة؟

عمل المرأة مهم جدا في بعض المجالات علي سبير المثال لا الحصر الطب والعمل الأكاديمي ومقبول في بعض المجالات الأخري مثل الهندسة ( المجالات التي تدرس في هندسة البنات ) ومرفوض بالنسبة لي في مجالات اخري مثل شغل المواقع بالنسبة للمهندس المدني طبعا علي سبيل المثال لا الحصر.


2. هل ما زال هنالك أشخاص يؤمنون بالصداقة .. و ماذا تعرف الصداقة من وجهة نظرك؟

بالتأكيد هناك من يؤمن بها وهي شيئ جميل جدا يحتوي فيه الأصدقاء بعضهم بعضا من النواحي التي لا تستطيع الاسرة ان تحتويها .


نيجى بقى للسؤال الثالث وهو كيف تتعرف على نفسك؟


بصراحة مش فاهم السؤال


4.كيف يمكنني أن أكون أكثر تركيزا في صلاتي؟


حين يزيد الايمان في القلب ووقت حساب النفس


........................................................



هل تؤيد مبدأ حرية المرأه ؟؟؟؟


اؤيده كما اتي به الاسلام فقط

ما مفهوم هذه الحريه بالنسبه إليك ؟؟؟؟؟

مفهومها يتجسد في هذا الحديث :

عن أبي سعيد سعد بن سنان الخدري رضي الله عنه : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( لا ضرر ولا ضرار ) ، حديث حسن.


جزاكم الله خيرا علي اسئلتكم الجميلة وفي انتظار المزيد من الردود
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
shady
مشرف التنمية البشرية


عدد الرسائل : 1269
العمر : 30
العمل/الترفيه : ملازم مهندس
الـكـلـيـــة : : الهندسه

مُساهمةموضوع: رد: اربعة أسئلة تحتاج أجوبة؟   الخميس أغسطس 19, 2010 6:49 pm

يابشمهندس مفهوم السؤال كيف تتعرف علي نفسك؟

كيف تري نفسك بسلبياتها وايجابيتها ومن هم اكثر من يرونها اي مرأة لك

جزاك الله خيرا علي المرور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد المصري
مهندس فعال
مهندس فعال


عدد الرسائل : 358
العمر : 26
العمل/الترفيه : لسا بدرس
الـكـلـيـــة : : ..............

مُساهمةموضوع: رد: اربعة أسئلة تحتاج أجوبة؟   الخميس أغسطس 19, 2010 6:59 pm

باشمهندس شادي كل سنه وحضرتك طيب والمسلمين اجمعين

بس انا عايز ارد علي اجابة سؤال واحد من الاربعه
وهو سؤال عمل المراه
المراه بالطبع لاغني عنها فهي بالطبع تعتبر مؤسسة للرجال من العظماء
وكما يقال وراء كل عظيم امراة
وبجد
دور المراه محدود بالنسبه للبيت فقط
لان دورها قائم بالاخص علي المددرسه التي يتخرج منها اولادها
فالمراة دورها قائم علي تربية الابناء فقط
وهذا رائي لكي توفر فرصة عمل لابنها او لاخوها
وهذا رايي........
التمس عذرا لعدم اكتمالي بالنسبه لباقي الاسئله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
shady
مشرف التنمية البشرية


عدد الرسائل : 1269
العمر : 30
العمل/الترفيه : ملازم مهندس
الـكـلـيـــة : : الهندسه

مُساهمةموضوع: رد: اربعة أسئلة تحتاج أجوبة؟   الخميس أغسطس 19, 2010 7:07 pm

جزاك الله خيرا وكل رمضان وانت الي الله اقرب وعلي طاعته ادوم ولاتحرمنا من رؤية مواضيعك الشيقه
لك مطلق الحريه في التعبير عن رايك حبيبي البشمهندس احمد
لكننا بحاجه الي ابداعات المرأه شريطة المحافظه علي الدين كما ذكر البشمهندسين في الردود السابقه ولاننكر فضلها في البيت ايضا فهي مدرسه لابنائها واريد منك ان تقرأ رايي الشخصي في عمل المرأه وبصفه خاصه زوجتي في المستقبل
عن نفسي انا زوجتي لها الحق في العمل ولكن ما تقتضيه فهو من حقها ولبس لي حق فيه فانا متكفل ببيتي ان شاء الله
اما ان شعرت باهمال في بيتي وفي اولادي فلاداعي لهذا العمل فبيتها احق بها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
deyaa
مشرف عام على اقسام المنتدى
مشرف عام على اقسام المنتدى


عدد الرسائل : 1998
العمر : 25
العمل/الترفيه : جمعيه خيريه
الـكـلـيـــة : : هندسه شعبة بنات

مُساهمةموضوع: رد: اربعة أسئلة تحتاج أجوبة؟   الخميس أغسطس 19, 2010 11:27 pm

جزاكم الله كل خير يا باشمهندسين على إجاباتكم
و أحب أن أوضح وجهة نظرى فى هذه الردود إذا لم يكن لديكم مانع
بالنسبه الى رد حضرتك يا باشمهندس شادى
1-بالنسبه الى عمل زوجتك المستقبيليه وحقها
فى ما تقتضيه فإنه مبدأ لا يوجد عند كل الرجال فهناك من يقول أنه يحق له
جزء منه بسبب إقتطاعها وقتاً من بيته فى مقابل هذا العمل .
2-و بالنسبه الى رد حضرتك على سؤالى فقد لمست حضرتك
و أثرت أهم نقطه وهو عدم دخول لبس المرأه داخل هذا المفهوم و هو الأمر الذى أشرت اليه فى ردى السابق
على حضرتك حين قلت أنه مفهوم مغلوط بالنسبه الى البعض. وهذا المبدأ(وهو عدم دخول اللبس فى مفهوم الحريه ) ياليت كثير من البنات والنساء يعقلونه ويعملون به .
و بالنسبه الى رد حضرتك يا باشمهندس الهوارى
فإنه من وجهة نظرى مثال للتفكير العملى المحايد الذى يعطى لها على سبيل المثال حق العمل
و لكن أيضا يضع لها القواعد التى تنظم وتسهل عليها هذا العمل و فى الحقيقه أنا أتفق مع حضرتك فى
ما قلت بالنسبه الى هذا العمل ومكانه .
كما ان حضرتك قد أعطيتها كامل حريتها مع توضيح حدود هذه الحريه تبعاً للشريعه الأسلاميه و هى خير تعريف
حيث يوضح هذا مدى وعى حضرتك الدينى و ربطك له بحياتك العمليه لينظمها لك و هو وعى غائب
لدى الكثرين بالمناسبه.
و بالنسبه اليك يا باشمهندس أحمد المصرى
فكما قال لحضرتك الباشمهندس شادى
لحضرتك مطلق الحريه فى أن تجيب على ما تريد من أسأله.
1- لقد أشرت حضرتك فى إجابتك على هذا السؤال بالى دورها الرئيسى و الأساسى الذى يجب أن تقوم به .
و أتفق مع حضرتك أنها هى المدرسه الأولى ولكن هذا الدور لا يمنعها من أن تمارس حياتها
بأن تعمل و تخرج و تتعلم وتقابل الناس مادامت كل هذه الأمور لن تأثر على دورها الأساسى و لا على أخلاقها ودينها كما قال الباشمهندس شادى ، و الإ فاننى أستعير كلمات الباشمهندس شادى فأقول لا داعي لهذا العمل فبيتها احق بها.
2- بالنسبه الى أن إقتصار عملها على البيت هو الفرصه الوحيده لتوفير مجالات عمل لأخوها أو إبنها أو حتى لزوجها
فأنا لا أتفق مع حضرتك فى هذا لأن السبب الرئيسى للبطاله ليس عمل المرأه ولكن تراجع عزيمة الشباب فى البحث عن العمل الجاد وتخليهم عن المسؤليه الملقاه على عاتقهم بسبب السلبيه المفرطة التى تغمرهم وتسيطر عليهم .
كما ان عملية الأنفتاح العالمى وتوسع عمليات الإستيراد وخصوصا من الصين و إسترخاص منتجاتهم و عدم مراعاة الضمير فى معظم الشركات و المؤسسات الحكوميه و الخاصه و الأعتماد الكلى على مبدأ المحسوبيه والوسطه فى وجهة نظرى هو السبب الرئيسى فى بطالة كثير من الشباب نتيجة الى تكدس البضاعات المصريه مما أدى الى كثير من الخسائر التى قادت هذه المؤسسات والشركات الى إعلان إفلاسها وتسريح عمالاتها .
هناك سبب أخر ممكن يكون مسؤل عن زيادة البطاله وهو قدم المناهج التعليميه مما أدى الى وجود فجوه بين الخرجيين والمهن المطلوبه لمواكبة التطور المستمر .
و أظن بعد كل هذه الأسباب من الظلم أن نشير الى عمل المرأه على أنه هو العامل الأول لبطالة شبابنا .
و ختاماً أسفه جدا على الإطاله عليكم و على التحدث فى مواضيع جانبيه ولكن الكتابه أخذتنى
و إسترسال الكلام ألهانى فاغفروا لى

_________________
اذا اردت الحياة كما تريد
................
سر فيما تريد وان كان بعيد
...............
وان خفت من مال او قوة او جاه
.................
اعلم ان لا دائم الا وجه الله
...................
وان تركت اخرون ليأخذو حلمك
...............
فقد احتملت الم لن يحتمله غيرك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد المصري
مهندس فعال
مهندس فعال


عدد الرسائل : 358
العمر : 26
العمل/الترفيه : لسا بدرس
الـكـلـيـــة : : ..............

مُساهمةموضوع: رد: اربعة أسئلة تحتاج أجوبة؟   الجمعة أغسطس 20, 2010 5:28 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اولا انا بعتز للرد مره ثانيه ياباشمهندس شادي ولكن احب ان اوضح شيء لحضرتك للبشمهندسه
التي تناولت الحديث مع حضرتك ف هذا الموضوع
أن الأصل والقاعدة أن يكون عمل المرأة في بيتها قياما بالحقوق الزوجية وواجبات الأمومة وتربية الأبناء وأن هذه أمور ليست بالسهلة فإنها كما قلنا تأخذ وقتا وجهدا كبيرين وقد دل على ذلك قوله تعالى : ( وقرن في بيوتكن ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى) وأن المكلف بالسعي والكسب والإنفاق هو الزوج لقوله تعالىحكم عمل المرأة الإسلام( الرجال قوامون على النساء بما فضل الله بعضهم على بعض وبما أنفقوا من أموالهم )) ولكن إذا كانت هناك حاجة شخصية أو اجتماعية تدعو المرأة للعمل خارج البيت فهذا يجوز بقدر الحاجة وفي مجال أو عمل لا يترتب عليه محاذير ولا فتنة لنفسها أو غيرها
وهذه هي الأدلة على جواز هذا الأمر :
· قوله تعالى مخبرا عن موسى - عليه السلام - : ((ولما ورد ماء مدين وجد عليه امة من الناس يسقون ووجد من دونهم امرأتين تذودان قال ما خطبكما قالتا لا نسقي حتى يصدر الرعاء وأبونا شيخ كبير (23) فسقى لهما ثم تولى إلى الظل )).ففي هاتين الآيتين إشارة إلى الحالة التي تضطر فيها المرأة العمل خارج البيت لان المرأتين قالتا : ((وأبونا شيخ كبير ))وهو اعتذار عما دعاهما إلي الخروج وسقي أغنامهما ، دون وليهما الذي يتولى ذلك عادة إذ كان عاجزا عن ذلك ، ثم في الآيتين بعد المرأتين عن مخالطة الرجال والتزامها الحياء والوقار بقولهما : ((لا نسقي حتى يصدر الرعاء )) وهو أيضا دليل ضعف المرأة وعدم قدرتها على مزاحمة الرجال ومساجلتهم في الأعمال التي تختص بهم عادة ، وفيها أيضا أنه ينبغي للمسلمين أن يعينوا الضعفاء من النساء وأن تأخذهن الغيرة لحمايتهن وصون أعراضهم عن التبذل والانكشاف ، وفي القصة أيضا طلب المرأتين من أبيهما استئجاره ليكفيهما العمل خارج المنزل وقد فعل ، فإذا انتهت حالة الاضطرار للخروج والعمل عادت المرأة إلي مسكنها ومنزلها ومكانها الأول .
قوله تعالى : ((وإن أردتم أن تسترضعوا أولادكم فلا جناح عليكم إذا سلمتم ما آتيتم بالمعروف )) ففي الآية أنه يجوز استئجار المرأة للرضاعة.

يجوز للمرأة أن تعمل إذا توفرت جملة من الضوابط الشرعية :
أن يكون هذا العمل مناسبا لطبيعة المرأة متلائما مع تكوينها وخلقتها ، كالتطبيبوالتمريض والتدريس والخياطة ونحو ذلك .
أن يكون العمل في مجال نسائي خالص ، لا اختلاط فيه ، فلا يجوز لها أن تدرس أو تعملفي مدرسة مختلطة .
أن تكون المرأة في عملها ملتزمة بالحجاب الشرعي.
ألا يؤدي عملها إلى سفرها بلا محرم .
ألا يكون في خروجها إلى العمل ارتكاب لمحرم ، كالخلوة مع السائق ، أو وضع الطيببحيث يشمها أجنبي عنها .
ألا يكون في ذلك تضييع لما هو أوجب عليها من رعاية بيتها والقيام بشئون زوجهاوأولادها.

وخلاصة المسألة: أن الإسلام لا يحرم العمل على المرأة بل هو لها جائز ومشروع طالما أنه في إطار الأسس والقواعد الشرعية التي وضعها الإسلام. وهنا يجب التفريق بين حكم المرأة في الإسلام وبين واقعها في حضارات أخرى. أما حكم الإسلام فالمرأة المسلمة يجب أن تستتر وتحتجب عن الرجال الأجانب عنها، والأصل ما ورد في الكتاب من آيات توجب هذا الحجاب وما ورد في السنة وعمل السلف الصالح من الأمة من أحاديث ونقول توجب هذا الحجاب .
أما في حضارات أخرى فواقع المرأة مختلف حيث تختلط بالرجال من غير محارمها، وتتعامل معهم على النحو المشهود في هذا الزمان. وقد علل المسوغون لهذا الوضع بأنه من حقوقها، كما عللوه بوجوب مشاركتها في الحياة العامة والمآخذ على هذا كثيرة، أما الحقوق فلا شك أن تبذل المرأة وإبداء زينتها للرجال لا يعد من حقوقها كما أن سترها لا ينقص من حقوقها، لأن الله هو الذي أمر بهذا الستر وهو أحكم وأعلم بأحوال خلقه، إن أفضل عمل للمرأة هو في المجالات والوظائف ذات النفع لها ولمثيلاتها، كما هو الحال في التربية والتعليم والطب والتمريض ونحو ذلك من المجالات التي تتفق مع خصائص المرأة.
وف الختام هذه فتي لاحد كبار علام عصرنا في عمل المراه خارج نطاق الاسره
والله اعلي واعلم
الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وبعد
أفضل عمل وأشرفه وأعلاه عند الله تعالى في الإسلام أن تعمل المرأة في تربية أولادها تربية صالحة فتجعل منهم رجالا ونساء صالحين يبنون لهذا الأمة مجدها ، وفي إعداء أسرة دافئة صالحة مستقرة لأبيهم ولهم حتى ينشأوا نشأة صحية تحميهم من الانحراف والضياع قال تعالى { ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودة ورحمة } .
ومعلوم أن سكن الزوج إلى الزوجة إنما يتحقق بأن تؤدي الزوجة وظيفتها الفطرية في توفير البيت الدافيء المستقر وهذا هو معنى السكن أما إذا قضت نهارها في العمل وليلها في الراحة من عناء العمل وزوجها وأولادها في ضياع فلم تحقق كونها سكنا لزوجها وأولادها بل هي من أسباب شقائهم وهذا معلوم للعيان لايحتاج إلى دليل وبرهان .

غير أن الاسلام ـ لأن الأسرة قد تحتاج أحيانا لعمل المرأة ــ لايحرم عمل المرأة خارج بيتها ولكن يشترط لذلك شروطا

* الأول : أن يكون عملها مما يباح للمراة أن تعمل فيه فلايجوز أن تعمل في السينما أو الغناء على سبيل المثال .
* الثاني : أن لايكون عملها في وسط مثير للفتنة فلايجوز أن تعمل بين الرجال الأجانب في جو مختلط مخالف لآداب الاسلام .
* الثالث : أن لايترتب على عملها تضييع لأولادها وحقوق زوجها.

والله اعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد المصري
مهندس فعال
مهندس فعال


عدد الرسائل : 358
العمر : 26
العمل/الترفيه : لسا بدرس
الـكـلـيـــة : : ..............

مُساهمةموضوع: رد: اربعة أسئلة تحتاج أجوبة؟   الجمعة أغسطس 20, 2010 5:34 pm

ايضا اود توضيح شيء اخير وهو تركها للعمل وتوفير فرصة عمل بالنسبه لابنها وا لاخيها
اقسم بالله الذي لا اله غيره
اني سمعت من اكثر من شاب
ذهب للعمل في مكان او اخر الا واختير البنت للعمل بدلا منهم
قلت لهم لانها احق واجدر
قيل لي بان هذا الشاب افضل تقدير واختبارته افضل ولكن
لهم مطلق الحريه ف الاختيار
لم يكن نتائج التعليم هي السبب ف البطاله ولا غير ذلك كما قالت الباشمهندسه ولكن
...................................؟
"وف السماء رزقكم وما توعدوون"
ولكن الذي اريد ان واصله لحضراتكم بان دور المره محدود ف المنزل وقائم علي تربية الاولاد
وكما قال المولي عز وجل
"الرجال قوامون علي النساء"
صدق الله وصدق رسول الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
deyaa
مشرف عام على اقسام المنتدى
مشرف عام على اقسام المنتدى


عدد الرسائل : 1998
العمر : 25
العمل/الترفيه : جمعيه خيريه
الـكـلـيـــة : : هندسه شعبة بنات

مُساهمةموضوع: رد: اربعة أسئلة تحتاج أجوبة؟   الجمعة أغسطس 20, 2010 8:02 pm

جزاكم الله كل خير يا باشمهندس أحمد على هذا التوضيح
الرائع المدعم بالدلائل والقرائن على وجهة نظر حضرتك
كما ان حضرتك فعلت أكثر من هذا بأن دعمت كلامك أيضاً بإلحاق إفتاء من أحد العماء الكبار.
سأبدا كلامى بما نتفق فيه ثم أتطرق لما نختلف فيه .
اتفق مع حضرتك فى معظم ما تقول ولا أخالف حضرتك فيه،
و أما عن الجزء الذى اختلف مع حضرتك فيه فهو ليس الجوهر و إنما الفروع .
فنحن نتفق على شروط وضوابط عمل المرأه وهى كما ذكرتها حضرتك ،كما نتفق
على دورها الأساى فى تربيه أبنائها و الأعتناء بمنزلها وزوجها ، ونتفق أيضاص على أن هذا الدور
ليس بالدور السهل و انه يأخذ وقتاً كبيراً يعنى بمعنى أصح على مدار حياتها .
كما نتفق على قوامة الرجال على النساء و انه عليهم دور الأنفاق و تدبير شئون الحياه توجيه دفة السير و ......
يعنى خلاصة المسأله أننا نتفق على جواز هذا الامر (عمل المرأه) مادام حسب قواعد الشريعه الأسلاميه وداخل حدودها.
و لكن أسمح لى حضرتك أن أناقش النقاط التى تحتاج الى إيضاح أو نختلف فيه
1- ما هى الحاجات الشخصيه أو الأجتماعيه التى تقصدها حضرتك ؟؟؟؟
2-ما هو تعريف الأختلاط من وجهة نظر حضرتك حين قلت يجوز أن تعمل بالتدريس ولكن بدون إختلاط؟؟؟
إن إجابة حضرتك على هذه الأسئله تحدد إتجاه الحديث الذى يجب أن أسلكه لذا فى إنتظار رد حضرتك عليه .
كما أحب أن أوضح أنه
عندما طرح الباشمهندس شادى و طرحت أنا السؤال بالنسبه الى عمل المرأه وحريتها على الترتيب لم نكن
نتناوله من ناحية الحضارات الأخرى ولكن من وجهت نظرنا نحن أى من وجهة نظر شرعيه شرقيه و أظن اننا (الباشمهندس شادى و انا ) أوضحنا هذا حين بينا الشروط التى ذكرتها حضرتك ولكن بطريقه مجمله .يعنى بالمختصر لا أوافق على نظام الحضارات الأخرى ولا أطالب بمثلها .
و أما بالنسبه الى الفتوى التى ذكرتها حضرتك فإنه لحضرتك جزيل الشكر عليها حتى تكون تذكراً لمن يقرأها وخصوصاً من
يجهلون دورهم الأساسى فى هذه الحياه و يجهلون أيضاً المعايير والضوابط التى يجب ان يعملوا من خلالها .
و لكن أختلف مع هذا الفتوى فى نقطه وهى انه لا يشترط ان يكون عملها يأخذ كل وقتها نهاراً ويصبح ليلها فى الراحه مما يضيع دورها الأساسى حيث أنه لو كان لديها تنظيم فإنها يمكننها تنظيم أمورها ووقتها.
و أعود و أقول اننى متفقه مع الباشمهندس شادى وهذه الفتوى فى أنه إذا حدث إهمال أو خلل فى دورها الأساسى فإنه لا داعى لهذا العمل وبيتها أولى بها .

_________________
اذا اردت الحياة كما تريد
................
سر فيما تريد وان كان بعيد
...............
وان خفت من مال او قوة او جاه
.................
اعلم ان لا دائم الا وجه الله
...................
وان تركت اخرون ليأخذو حلمك
...............
فقد احتملت الم لن يحتمله غيرك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
shady
مشرف التنمية البشرية


عدد الرسائل : 1269
العمر : 30
العمل/الترفيه : ملازم مهندس
الـكـلـيـــة : : الهندسه

مُساهمةموضوع: رد: اربعة أسئلة تحتاج أجوبة؟   الجمعة أغسطس 20, 2010 8:19 pm

جزاك الله خيرا حبيبي البشمهندس احمد علي هذا الرد الراع المخلوط بالقرائن والدلائل كما قالت لك البشمهندسه وجميل جدا ان تذكر الشروط اللازم اخذها عند عمل المرأه
اما لرد حضرتك بشمهندسه انا اتفق معكي في معظمه
اما موضوع الاختلاط فدا يابشمهندس احمد موجود في مجتمعنا ولكن ليس الاختلاط الذي نراه في التلفاز من نقص لهيبة المراه عن طريق جعلها في منزله او في شكل الولد فهذا نقص لحقها بجعلها تسهر مع الاولاد وسهر في الاماكن التي يقال عنها اماكن عمل بدون محرم

والذي اراه فاصلا
مادام هناك التزام باحكام الشريعه وعدم اهمال من المراه في حقها ولا في حق زوجها ولا بيتها ولا انقاص لهيبة المراه المسلمه فانا مع عملها وقد اوردت رايي بوضوح في اقرب الناس لي وهي زوجتي
وجزاكم الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mosabdragon
مهندس فعال
مهندس فعال


عدد الرسائل : 1099
العمر : 25
العمل/الترفيه : انسان
الـكـلـيـــة : : الهندسة

مُساهمةموضوع: رد: اربعة أسئلة تحتاج أجوبة؟   الجمعة أغسطس 20, 2010 8:27 pm

انا متفق مع الى بيقول فعلا ان عمل المراة فى بيتها وتقوم على رعاية اطفالها وزوجها والله اعلم
ربنا بيقول
(الرجال قوامون على النساء بما فضل الله بعضهم على بعض وبما انفقوا )

التفضيل ليه سببين
منهم سبب كسبى وليس المقصود به مطلق التفضيل فقد توجد العديد من السناء افضل من الرجال
والله اعلم

دراجون Laughing
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
deyaa
مشرف عام على اقسام المنتدى
مشرف عام على اقسام المنتدى


عدد الرسائل : 1998
العمر : 25
العمل/الترفيه : جمعيه خيريه
الـكـلـيـــة : : هندسه شعبة بنات

مُساهمةموضوع: رد: اربعة أسئلة تحتاج أجوبة؟   الجمعة أغسطس 20, 2010 8:37 pm

جزاكم الله كل خير يا باشمهندس شادى على ردك
و أحب من حضرتك أن توضح لى ما تختلف فيه معى
و كذلك ان توضح لى ما مفهوم الأختلاط بالنسبه الى حضرتك أيضاً
و بالنسبه اليك يا باشمهندس دراجون
فجزاك الله كل خير على توضيح رأيك ومشاركتنا فى الحوار
و أتفق مع حضرتك أن التفضيل المذكور هو تفضيل القوامه (كسبى)
و يسرنى أن تتفاعل حضرتك معنا أكثر وتجيب عن باقى الأسئله لتزيد من هذا التفاعل

_________________
اذا اردت الحياة كما تريد
................
سر فيما تريد وان كان بعيد
...............
وان خفت من مال او قوة او جاه
.................
اعلم ان لا دائم الا وجه الله
...................
وان تركت اخرون ليأخذو حلمك
...............
فقد احتملت الم لن يحتمله غيرك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mosabdragon
مهندس فعال
مهندس فعال


عدد الرسائل : 1099
العمر : 25
العمل/الترفيه : انسان
الـكـلـيـــة : : الهندسة

مُساهمةموضوع: رد: اربعة أسئلة تحتاج أجوبة؟   الجمعة أغسطس 20, 2010 9:44 pm

قال الشيخ محمد الصالح العثيمين :

المجال العملي للمرأة أن تعمل بما يختص به النساء مثل أن تعمل في تعليم البنات سواء كان ذلك عملا إداريّاً أو فنيّاً , وأن تعمل في بيتها في خياطة ثياب النساء وما أشبه ذلك , وأما العمل في مجالات تختص بالرجال فإنه لا يجوز لها أن تعمل حيث إنه يستلزم الاختلاط بالرجال وهي فتنة عظيمة يجب الحذر منها , ويجب أن يعلم أن النبي صلى الله عليه وسلم ثبت عنه أنه قال : " ما تركت بعدي فتنة أضر على الرجال من النساء وأن فتنة بني إسرائيل كانت في النساء " ، فعلى المرء أن يجنب أهله مواقع الفتن وأسبابها بكل حال .



وبخصوص عمل المرأة وخروجها من منزلها نقول :

1- الأصل هو قرار المرأة في بيتها ، وقد دل على ذلك قوله تعالى : ( وقرن في بيوتكن ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى ) الأحزاب / 33 ، وهذا الخطاب وإن كان موجها إلى زوجات النبي صلى الله عليه وسلم فإن نساء المؤمنين تبع لهن في ذلك ، وإنما وجه الخطاب إلى زوجات النبي صلى الله عليه وسلم لشرفهن ومنزلتهن من رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ولأنهن القدوة لنساء المؤمنين .

ودل على ذلك أيضا : قول النبي صلى الله عليه وسلم " المرأة عورة ، وإنها إذا خرجت استشرفها الشيطان ، وإنها لا تكون أقرب إلى الله منها في قعر بيتها ) رواه ابن حبان وابن خزيمة وصححه الألباني في السلسة الصحيحة برقم 2688

وقوله صلى الله عليه وسلم في شأن صلاتهن في المساجد : " وبيوتهن خير لهن " رواه أبو داود (567) وصححه الألباني في صحيح أبي داود .

2- يجوز للمرأة أن تعمل أو تدرس إذا توفرت جملة من الضوابط :

- أن يكون هذا العمل مناسبا لطبيعة المرأة متلائما مع تكوينها وخلقتها ، كالتطبيب والتمريض والتدريس والخياطة ونحو ذلك .

- أن يكون العمل في مجال نسائي خالص ، لا اختلاط فيه ، فلا يجوز لها أن تدرس أو تعمل في مدرسة مختلطة .

- أن تكون المرأة في عملها ملتزمة بالحجاب الشرعي .

- ألا يؤدي عملها إلى سفرها بلا محرم .

- ألا يكون في خروجها إلى العمل ارتكاب لمحرم ، كالخلوة مع السائق ، أو وضع الطيب بحيث يشمها أجنبي عنها .

- ألا يكون في ذلك تضييع لما هو أوجب عليها من رعاية بيتها والقيام بشئون زوجها وأولادها







لا يمنع الإسلام عمل المرأة ولا تجارتها فالله جل وعلا شرع للعباد العمل وأمرهم به فقال: وَقُلِ اعْمَلُواْ فَسَيَرَى اللّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ[1]، وقال: لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا وهذا يعم الجميع الرجال والنساء، وشرع التجارة للجميع، فالإنسان مأمور بأن يتَّجر ويتسبب ويعمل سواء كان رجلاً أو امرأة، قال تعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَأْكُلُواْ أَمْوَالَكُمْ بَيْنَكُمْ بِالْبَاطِلِ إِلاَّ أَن تَكُونَ تِجَارَةً عَن تَرَاضٍ مِّنكُمْ[2]، هذا يعم الرجال والنساء جميعاً. وقال: وَاسْتَشْهِدُواْ شَهِيدَيْنِ من رِّجَالِكُمْ فَإِن لَّمْ يَكُونَا رَجُلَيْنِ فَرَجُلٌ وَامْرَأَتَانِ مِمَّن تَرْضَوْنَ مِنَ الشُّهَدَاء أَن تَضِلَّ إْحْدَاهُمَا فَتُذَكِّرَ إِحْدَاهُمَا الأُخْرَى وَلاَ يَأْبَ الشُّهَدَاء إِذَا مَا دُعُواْ وَلاَ تَسْأَمُوْاْ أَن تَكْتُبُوْهُ صَغِيرًا أَو كَبِيرًا إِلَى أَجَلِهِ ذَلِكُمْ أَقْسَطُ عِندَ اللّهِ وَأَقْومُ لِلشَّهَادَةِ وَأَدْنَى أَلاَّ تَرْتَابُواْ إِلاَّ أَن تَكُونَ تِجَارَةً حَاضِرَةً تُدِيرُونَهَا بَيْنَكُمْ فَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَلاَّ تَكْتُبُوهَا[3]، وهذا للرجال والنساء. فأمر بالكتابة عند الدَين وأمر بالإشهاد ثم بيّن أن هذا كله فيما يتعلق بالمداينات، فالكتابة في الدَين والإشهاد عام ثم قال: إِلاَّ أَن تَكُونَ تِجَارَةً حَاضِرَةً تُدِيرُونَهَا بَيْنَكُمْ فَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَلاَّ تَكْتُبُوهَا، أما الإشهاد فيُشهد ولهذا قال بعدها: وَأَشْهِدُوْاْ إِذَا تَبَايَعْتُمْ.

فهذا كله يعم الرجال والنساء، فالكتابة للرجال والنساء في الدين، والتجارة للرجال والنساء، والإشهاد للرجال والنساء، فيشهدون على بيعهم ويشهدون في تجاراتهم وكتاباتهم، ولكن التجارة الحاضرة لا حرج في عدم كتابتها؛ لأنها تنقضي ولا يبقى لها عُلق وهذا يعم الرجال والنساء جميعاً. وهكذا ما جاء في النصوص يعم الرجال والنساء كحديث النبي صلى الله عليه وسلم حيث قال عليه الصلاة والسلام: ((البيعان بالخيار ما لم يتفرقا، فإن صدقا وبينا بورك لهما في بيعهما وإن كتما وكذبا مُحِقت بركة بيعهما))[4] وقال الله سبحانه وتعالى: وَأَحَلَّ اللّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا[5] يعني للجميع.

لكن يجب أن يلاحظ في العمل وفي التجارة: أن تكون الخلطة بينهم خلطة بريئة بعيدة عن كل ما يسبب المشاكل واقتراف المنكرات، فيكون عمل المرأة على وجه لا يكون فيه اختلاط بالرجال ولا تسبب للفتنة، ويكون كذلك تجارتها هكذا على وجه لا يكون فيه فتنة مع العناية بالحجاب والستر والبُعد عن أسباب الفتنة. هذا يلاحظ في البيع والشراء وفي الأعمال كلها؛ لأن الله قال جل وعلا: وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَى[6]، وقال سبحانه: وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعًا فَاسْأَلُوهُنَّ مِن وَرَاء حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ[7]، وقال سبحانه: يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاء الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ[8]، فبيعهن وشراؤهن على حِدة بينهن لا بأس به، والرجال على حِدة، وهكذا أعمالهن، هذه تعمل طبيبة للنساء، ممرضة للنساء تُعَلِّم النساء لا بأس، وهذا طبيب للرجال وهذا يعلِّم الرجال لا بأس. أما أن تكون طبيبة للرجال والرجل طبيباً للنساء أو تكون ممرضة للرجال والرجل يكون ممرضاً للنساء فهذا مما يأباه الشرع لما فيه من الفتنة والفساد.

فلا بد مع السماح بالعمل لها وللرجل والتجارة لها وللرجل أن يكون ذلك على وجه ليس فيه خطر على دينها وعرضها، وليس خطراً على الرجل، بل تكون أعمالها على وجه ليس فيه ما يسبب التعرض لدينها وعرضها، ولا يسبب أيضاً فساد الرجال، وفتنة الرجال، وهكذا عمل الرجال فيما بينهم، ولا يكون بينهم من النساء ما يسبب الفتنة والفساد. بل هؤلاء لهم أعمال وهؤلاء لهم أعمال على طريقة سليمة ليس فيها ما يضر هذا الصنف ولا هذا الصنف، ولا يضر المجتمع نفسه.

يستثنى من ذلك ما تدعو الضرورة إليه، فإذا دعت الضرورة إلى أن يتولى الرجل عملاً مع المرأة كتطبيبها عند عدم وجود امرأة تطبها، أو عمل المرأة في حق الرجل عند عدم وجود من يطبه وهي تعرف داءه ومرضه فتطبه مع الحشمة والبعد عن أسباب الفتنة ومع البعد عن الخلوة وما أشبه ذلك.

فإذا كان هناك عمل من المرأة مع الرجل أو من الرجل مع المرأة في حاجة في ذلك وضرورة إلى ذلك، مع مراعاة البُعد عن أسباب الفتنة من الخلوة والتكشف ونحو ذلك مما قد يُسبب الفتن، هذا يكون من باب الاستثناء، فلا بأس أن تعمل المرأة فيما يحتاجه الرجل ويعمل الرجل فيما تحتاجه المرأة على وجه لا يكون فيه خطر على أحد الصنفين كأن تطبه عند عدم وجود طبيب يطبه وهي تعرف مرضه على وجه لا يكون فيه فتنة ولا خلوة وهكذا يطبها إذا احتيج إلى ذلك، لعدم تيسر المرأة التي تطبها وتقوم بحاجتها على وجه لا يكون فيه فتنة ولا يكون فيه خلوة، هكذا وما أشبهه من الأعمال مثل أن تكون في السوق تبيع حاجة مع سترها على الرجال، أو تصلي مع الناس في المسجد مع الحشمة والستر تكون خلف الرجال وتصلي معهم وما أشبه ذلك من الأمور التي لا يكون فيها فتنة ولا يكون فيها خطر على الصنفين.

ومن هذا ما فعله النبي صلى الله عليه وسلم فإنه صلى الله عليه وسلم ربما خطب النساء واجتمع له النساء وذكرهن فهذا مما يفعله الرجل مع النساء، كان صلى الله عليه وسلم في صلاة العيد إذا فرغ من الخطبة وذكر الرجال أتى النساء وذكَّرهن ووجههن إلى الخير، وهكذا في بعض الأوقات يجتمعن ويذكرهن عليه الصلاة والسلام ويعلمهن ويجيب على أسئلتهن، فهذا من هذا الباب، وهكذا بعده صلى الله عليه وسلم، يذكرهن الرجل ويعظهن ويعلمهن مع اجتماعهم على طريقة حميدة مع التستر والتحفظ والبُعد عن أسباب الفتنة، فإذا دعت الحاجة إلى ذلك قام الرجل بالمهمة (مهمة الوعظ والتذكير والتعليم) مع الحجاب والتستر ونحو ذلك مما يبعد الصنفين عن الفتنة.


سئل الشيخ محمد بن إبراهيم آل الشيخ رحمه الله - فتاوى ورسائل الشيخ [10/35-44]:

هل يجوز اختلاط الرجال بالنساء إذا أمنت الفتنة؟


فأجاب:


اختلاط الرجال بالنساء له ((ثلاث حالات)) :

الأولى : اختلاط النساء بمحارمهن من الرجال ، وهذا لا إشكال في جوازه .

الثانية : اختلاط النساء بالأجانب لغرض الفساد ، وهذا لا إشكال في تحريمه .

الثالثة : اختلاط النساء بالأجانب في : دور العلم ، والحوانيت والمكاتب ، والمستشفيات ، والحفلات ، ونحو ذلك ، فهذا في الحقيقة قد يظن السائل في بادئ الأمر أنه لا يؤدي إلى إفتتان كل واحد من النوعين بالآخر ، ولكشف حقيقة هذا القسم فإننا نجيب عنه من طريق : مجمل ، ومفصل .

أما ((المجمل)) : فهو أن الله تعالى جبل الرجال عن القوة والميل إلى النساء ، وجبل النساء على الميل إلى الرجال مع وجود ضعف بان ، فإذا حصل الاختلاط نشأ عن ذلك آثار تؤدي إلى حصول الغرض السيء ، لأن النفوس أمارة بالسوء ، والهوى يعمي ويصم ، والشيطان يأمر بالفحشاء والمنكر .

أما ((المفصل)) : فالشريعة مبنية على المقاصد ووسائلها ، ووسائل المقصود الموصلة إليه لها حكمه ، فالنساء مواضع قضاء وطر الرجال ، وقد سد الشارع الأبواب المفضية إلى تعلق كل فرد من أفراد النوعين بالآخر ، وينجلي ذلك بما نسوقه لك من الأدلة من الكتاب والسنة .

أما الأدلة من الكتاب فستة :

الدليل الأول : قال تعالى : (( وراودته التي هو في بيتها عن نفسه ، وغلقت الأبواب وقالت هيت لك قال معاذ الله إنه ربي أحسن مثواي إنه لا يفلح الظالمون )) [يوسف:23].

وجه الدلالة أنه لما حصل اختلاط بين إمرأة عزيز مصر وبين يوسف عليه السلام ظهر منها ما كاان كامناً فطلبت منه أن ويافقها ، ولكن أدركه الله برحمته فعصمه منها ، وذلك في قوله تعالى : (( فاستجاب له ربه فصرف عنه كيدهن إنه هو السميع العليم )) [يوسف:34] وكذلك إذا حصل اختلاط بالنساء اختار كل من النوعين من يهواه من النوع الآخر ، وبذلك بعد ذلك الوسائل للحصول عليه .

الدليل الثاني : أمر الله الرجال بغض البصر ، وأمر النساء بذلك فقال تعالى : (( قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم ويحفظوا فروجهم ذلك أزكى لهم إن الله خبير بما يصنعون وقل للمؤمنات يغضضن من أبصارهن )) [النور:30-31].

وجه الدلالة من الآيتين : أنه أمر المؤمنين والمؤمنات بغض البصر ، وأمره يقتضي الوجوب ، ثم بين تعالى أن هذا أزكى وأطهر . ولم يعف الشارع إلا عن نظر الفجأة، فقد روى الحاكم في المستدرك عن علي رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال له " يا علي ، لا تتبع النظرة النظرة فإنما لك الأولى وليست لك الآخرة " قال الحاكم بعد إخراجه : صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه ، ووافقه الذهبي في تلخيصه ، وبمعناه عدة أحاديث .

وما أمر الله بغض البصر إلا لأن النظر إلى من يحرم النظر إليهن زنا ، فروى أبو هريرة رضي الله عنه ، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : " العينان زناهما النظر ، والأذنان زناهما الاستماع ، واللسان زناه الكلام ، واليد زناها البطش ، والرجل زناها الخطأ " متفق عليه ، واللفظ لمسلم . وإنما كان زناً لأنه تمتع بالنظر إلى محاسن المرأة ومؤد إلى دخولها في قلب ناظرها ، فتعلق في قلبه ، فيسعى إلى إيقاع الفاحشة بها . فإذا نهى الشارع عن النظر إليهن لما يؤدي إليه من المفسدة وهو حاصل في الاختلاط ، فكذلك الاختلاط ينهى عنه لأنه وسيلة إلى ما لا تحمد عقباه من التمتع بالنظر والسعي إلى ما هو أسوأ منه .

الدليل الثالث : الأدلة التي سبقت في أن المرأة عورة ، ويجب عليها التستر في جميع بدنها ، لأن كشف ذلك أو شيء منه يؤدي إلى النظر إليها ، والنظر إليها يؤدي إلى تعلق القلب بها ، ثم تبذل الأسباب للحصول عليها ، وذلك الاختلاط .

الدليل الرابع : قال تعالى : (( ولا يضربن بأرجلهن ليعلم ما يخفين من زينتهن )) [النور:31].

وجه الأدلة: أنه تعالى منع النساء من الضرب بالأرجل وإن كان جائزاً في نفسه لئلا يكون سبباً إلى سمع الرجال صوت الخلخال فيثير ذلك دواعي الشهوة منهم غليهن، وكذلك الاختلاط يُمنع لما يؤدي إليه من الفساد .

الدليل الخامس : قوله تعالى : (( يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور )) [غافر:19] فسرها ابن عباس وغيره : هو الرجل يدخل على أهل البيت بيتهم ، ومنهم المرأة الحسناء وتمر به ، فإذا غفلوا لحظها ، فإذا فطنوا غض بصره عنها ، فإذا غفلوا لحظ ، فإذا فطنوا غمض ، وقد اطلع إليه من قلبه أنه لو اطلع على فرجها ، وأنه لو قدر عليها فزنى بها .

وجه الدلالة: أن الله تعالى وصف العين التي تسارق النظر إلى مالا يحل النظر إليه من النساء بأنها خائنة ، فكيف بالاختلاط .

الدليل السادس : أنه أمرهن بالقرار في بيوتهن ، قال تعالى : (( وقرن في بيوتكن ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى )) الآية [الأحزاب:23] .

وجه الأدلة : أن الله تعالى أمر أزواج رسول الله صلى الله عليه وسلم الطاهرات المطهرات الطيبات بلزوم بيوتهن ، وهذا الخطاب عام لغيرهن من نساء المسلمين ، أما تقرر في علم الأصول أن خطاب المواجهة يعم إلا ما دل الدليل على تخصيصه ، وليس هناك دليل يدل على الخصوص ، فإذا كن مأمورات بلزوم البيوت إلا إذا اقتضت الضرورة خروجهن ، فكيف يقال بجواز الاختلاط على نحو ما سبق ؟ . على أنه كثر في هذا الزمان طغيان النساء ، وخلعهن جلبات الحياء ، واستهتارهن بالتبرج والسفور عند الرجال الأجانب والتعري عندهم ، وقل الوزاع عن من أنيط به الأمر من أزواجهن وغيرهم .


***


أما الأدلة من السنة فإننا نكتفي بذكر تسعة أدلة :

الأول: روى الإمام أحمد في المسند بسنده عن أم حميد إمرأة أبي حميد الساعدي رضي الله عنهما أنها جاءت النبي صلى الله عليه وسلم ، فقالت : يا رسول الله : إني أحب الصلاة معك ، قال : قد علمت أنك تحبين الصلاة معي ، وصلاتك في بيتك خير من صلاتك في حجرتك ، وصلاتك في حجرتك خير من صلاتك في دارك ، وصلاتك في دارك خير من صلاتك في مسجد قومك ، وصلاتك في مسجد قومك خير من صلاتك في مسجدي . قالت : فأمرت فبني لها مسجد في أقصى بيت من بيوتها وأظلمه ، فكانت والله تصلي فيه حتى ماتت .

وروى ابن خزيمة في صحيحه ، عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " إن أحب صلاة المرأة إلى الله في أشد مكان من بيتها ظلمة . ويعطي هذين الحديثين عدة أحادث تدل على أن صلاة المرأة في بيتها أفضل من صلاتها في المسجد .

وجه الدلالة : أنه إذا شرع في حقها أن تصلي بي بيتها وأنه أفضل حتى من الصلاة في مسجد الرسول صلى الله عليه وسلم ومعه ، متى يمنع الاخلاط من باب أولى .


***


الثاني: ما رواه مسلم والترمذي وغيرهما بأسانيدهم ، عن أبي هريرة رضي الله عنه قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : خير صفوف الرجال أولها ، وشرها آخرها ، وخير صفوف النساء آخرها ، وشرها أولها " قال الترمذي بعد إخراجه : حديث حسن صحيح .

وجه الدلالة : المسجد فاتهن ينفصلن عن الجماعة على حدة ، ثم وصف أول صفوفهن بالشر والمؤخر منهن بالخير ، وما ذلك إلا لبعد المتأخرات عن الرجال عن مخالطتهم ورؤيتهم وتعلق القلب بهم عند رؤية حركاتهم وسماع كلامهم ، وذم أول صفوفهن لحصول عكس ذلك ، ووصف آخر صفوف الرجال بالشر إذا كان معهم نساء في المسجد لفوات التقدم والقرب من الإمام وقربة من النساء اللاتي يشغلن البال وربما أفسدت به العبادة وشوشن النية والخشوع ، فإذا كان الشارع توقع حصول ذلك في مواطن العبادة مع أنه لم يحصل اختلاط ، فحصول ذلك إذا وقع اختلاط من باب أولى ، فيمنع الاختلاط من باب أولى .

***


الثالث: روى مسلم في صحيحه ، عن زينب زوجة عبد الله ابن مسعود رضي الله عنها ، قالت : قال لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إذا شهدت إحداكن المسجد فلا تمس طيباً " .

وروى أبو داود في سننه والإمام أحمد والشافعي في مسنديهما بأسانيدهم ، عن أبي هريرة رضي الله عنه ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " لا تمنعوا إماء الله مساجد الله ولكن ليخرجن وهن تفلات " .

قال ابن دقيق العبد : فيه حرمة التطيب على مريدة الخروج إلى المسجد لما فيه من تحريك داعية الرجال وشهوتهم ، وربما يكون سبباً لتحريك شهوة المرأة أيضاً ، قال: ويلحق بالطيب مافي معناه كحسن الملبس والحلي الذي يظهر أثره والهيئة الفاخرة ، قال الحافظ ابن حجر : وكذلك الاختلاط بالرجال ، وقال الخطابي في ( معالم السنن ) : التفل سوء الرائحة ، يقال : امرأة تفلة إذا لم تتطيب ، ونساء تفلات .


***


الرابع: روى أسامة بن زيد ، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : " ما تركت بعدي فتنة هي أضر على الرجال من النساء " .

وجه الدلالة : أنه وصفهن بأنهن فتنة ، فكيف يجمع بين الفاتن والمفتون ؟ هذا لا يجوز .

الخامس: عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه ، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : " إن الدنيا خلوة خضرة ، وإن الله مستخلفكم فيها فناظرة كيف تعملون ، فاتقوا الدنيا واتقوا النساء ، فإن أول فتنة بني إسرائيل في النساء " رواه مسلم .

وجه الدلالة : أن النبي صلى الله عليه وسلم أمر باتقاء النساء ، وهو يقتضي الوجوب ، فكيف يحصل الامتثال مع الاختلاط ؟ هذا لا يجوز .


***


السادس: روى ابو داود في السنن والبخاري في الكني بسنديهما ، عن حمزة بن السيد الأنصاري ، عن أبيه رضي الله عنه ، أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول وهو خارج من المسجد فاختلط الرجال مع النساء في الطريق فقال النبي صلى الله عليه وسلم للنساء : " استأخرن فإنه ليس لكن أن تحققن الطريق ، عليكن بحافات الطريق " فكانت المرأت تلصق بالجدار حتى أن ثوبها ليتعلق بالجدار من لصوقها ، هذا لفظ ابي داود . قال ابن الأثير في النهاية في غريب الحديث : " يحقق الطريق " هو أن يركبن حقها ، وهو وسطها .

وجه الدلالة : أن الرسول صلى الله عليه وسلم إذا منعهن من الاختلاط في الطريق لأنه يؤدي إلى الافتنان ، فكيف يقال بجواز الاختلاط في غير ذلك ؟


***


السابع: روى ابو داود البالسي في سننه وغيره ، عن نافع ، عن ابن عمر رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لما بنى المسجد جعل باباً للنساء ، وقال : " لا يلج من هذا الباب من الرجال أحد " وروى البخاري في التاريخ الكبير عن ابن عمر رضي الله عنهما، عن عمر رضي الله عنه ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " لا تدخلوا المسجد من باب النساء " .

وجه الدلالة : أن الرسول صلى الله عليه وسلم منع اختلاط الرجال والنساء في أبواب المساجد دخولاً وخروجاً ومنع أصل اشتراكهما في أبواب المسجد سداً للذريعة الاختلاط ، فغذا منع الاختلاط في هذه الحال ، ففيه ذلك من باب أولى .


***


الثامن: روى البخاري في صحيحه ، عن أم سلمة رضي الله عنها ، قالت : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا سلم من صلاته قام النساء حين يقضي تسليمه ومكث النبي صلى الله عليه وسلم في مكانه يسيراً ، وفي رواية ثانية له ، كان يسلم فتنصرف النساء فيدخلن بيوتهن من قبل أن ينصرف رسول الله صلى الله عليه وسلم . وفي رواية ثالثة : كن إذا سلمن من المكتوبة قمن وثبت رسول الله صلى الله عليه وسلم ومن صلى من الرجال ما شاء الله . فإذا قام رسول الله صلى الله عليه وسلم قام الرجال " .

وجه الدلالة : أنه منع الاختلاط بالفعل ، وهذا فيه تنبيه على منع الاختلاط في غير هذا الموضوع .

الدليل التاسع والعاشر: روى الطبراني في المعجم الكبير عن معقل ابن يسار رضي الله عنه ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " لأن يطعن في رأس أحدكم بمخيط من حديد خير من أن يمس امرأة لا تحل له ".

قال الهيثمي في مجمع الزائد : رجاله رجال الصحيح ، وقال المنذري في الترغيب والترهيب : رجاله ثقات .

وروى الطبراني ايضاً من حديث أبي أمامة رضي الله عنه ، عن النبي صلى الله عليه وسلم ، أنه قال : " لأن يزحم رجل خنزيراً متلطخاً بطين وحمأه خير له من أن يزحم منكبه منكب امرأة لا تحل له" .

وجه الدلالة من الحديثين : أنه صلى الله عليه وسلم منع مماسة الرجل للمرأة بحائل وبدون حائل إذا لم يكن محرماً لها . لما في ذلك من الأثر السيء ، وكذلك الاختلاط يمنع ذلك .


***


فمن تأمل ما ذكرناه من الأدلة تبين له أن القول بأن الاختلاط لا يؤدي إلى فتنة إنما هو بحسب تصور بعض الأشخاص وإلا فهو في الحقيقة يؤدي إلى فتنة ، ولهذا منعه الشارع حسماً للفساد .

ولا يدخل في ذلك ما تدعو إليه الضرورة وتشتد الحاجة إليه ويكون في مواضع العبادة كما يقع في الحرم المكي ، والحرم المدني ، نسأل الله تعالى أن يهدي ضال المسلمين ، وأن يزيد المهتدي منهم هدى ، وأن يوفق ولا تهم لفعل الخيرات وترك المنكرات والأخذ على أيدي السفهاء ، إنه سميع قريب مجيب ، وصلى الله على محمد ، وآله وصحبه .

(صادرة عن الإفتاء 118 في 14/5/1388هـ)

وهذا والله اعلم واتمنى ان اكون قد شاركت بما اعلم وادعو من الله ان ينفعنا بما علمنا وان يعملنا مالا نعلم



دراجون





Laughing Laughing
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اربعة أسئلة تحتاج أجوبة؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
هندسة الأزهر  :: !!.. الــمــوضــوعــات الــعــامــة ..!! :: الحـــــــوار العـــــــام-
انتقل الى: